كل عام وأنت حبيبتي

1 كلَّ عامٍ وأنتِ حبيبتي .. أقولُها لكِ، عندما تدقُّ السّاعةُ منتصفَ اللّيلْ وتغرقُ السّنةُ الماضيةُ في مياهِ أحزاني كسفينةٍ مصنوعةٍ من الورقْ .. أقولُها لكِ على طريقتي .. متجاوزاً كلَّ الطقوسِ الاحتفاليّهْ التي يمارسُها العالمُ منذ 1975 سنة .. وكاسراً كلَّ تقاليدِ الفرحِ الكاذب التي يتمسّكُ بها الناسُ منذ 1975 سنة .. ورافضاً .. كلَّ العباراتِ الكلاسيكيّة .. التي …

حب استثنائي لامرأة استثنائية

-1- أكثر ما يعذبني في حبك .. أنني لا أستطيع أن أحبك أكثر .. وأكثر ما يضايقني في حواسي الخمس .. أنها بقيت خمساً .. لا أكثر .. إن امرأة استثنائية مثلك تحتاج إلى أحاسيس استثنائية .. وأشواق استثنائية .. ودموع استثنائية .. وديانة رابعة .. لها تعاليمها , وطقوسها , وحنتها , ونارها إن امرأة استثنائية مثلك .. تحتاج …

إلى حبيبتي في رأس السنة

-1- أنقل حبي لك من عام إلى عام .. كما ينقل التلميذ فروضه المدرسية إلى دفتر جديد أنقل صوتك .. ورائحتك .. ورسائلك .. ورقم هاتفك .. وصندوق بريدك .. وأعلقها في خزانة العام الجديد .. وأمنحك تذكرة إقامة في قلبي .. -2- إنني أحبك .. ولن أتركك وحدك على ورقة 31 ديسمبر أبداً سأحملك على ذراعي .. وأتنقل بك …

تأخذين في حقائبك الوقت وتسافرين

-1- تجولت في شوارع وجهك .. أيتها المرأة التي كانت في سالف الزمان حبيبتي سألت عن فندقي القديم .. وعن الكشك الذي كنت أشتري نته جرائدي وأوراق اليانصيب التي لا تربح .. لم أجد الفندق .. ولا الكشك .. وعلمت أن الجرائد .. توقفت عن الصدور بعد رحيلك .. كان واضحاً أن المدينة قد انتقلت .. والأرصفة قد انتقلت .. …

الحب في الإقامة الجبرية

-1- أستأذنك بالانصراف .. فالدم الذي كنت أحسب أنه لا يصبح ماء .. أصبح ماء .. والسماء التي كنت أعتقد أن زجاجها الأزرق غير قابل للكسر .. انكسرت .. والشمس .. التي كنت أعلقها كالحلق الإسباني في أذنيك .. وقعت مني على الأرض .. وتهشمت .. والكلمات .. التي كنت أغطيك بها عندما تنامين .. هربت كالعصافير الخائفة .. وتركتك …

أم المعتز

-1- عندما كانتْ بيروتُ تموتُ بينَ ذِراعَيَّ كسَمَكَةٍ اختَرَقَها رِمحْ جَاءَني هاتفٌ مِن دِمَشقَ يقولْ: “أمُّكَ ماتَتْ”. لم أستوعبِ الكلماتِ في البدايَهْ لم أستوعبْ كيفَ يمكنُ أنْ يموتَ السمَكُ كُلُّهُ في وقتٍ واحدْ .. كانتْ هناكَ مدينةٌ حبيبةٌ تموتْ .. اسمُها بيروتْ وكانتْ هناكَ أمٌّ مُدهِشَةٌ تَموتْ .. اسمُها فائزَة .. وكانَ قَدَري أن أخرُجَ من موتٍ .. لأدخُلَ في …

في الحب البحري …

-1- مواقفي منك , كموقف البحر .. وذاكرتي مائية كذاكرته .. لا هو يعرف أسماء مرافئه .. ولا أنا أتذكر أسماء زائراتي كل سمكة تدخل إلى مياهي الإقليمية , تذوب .. كل امرأة تستحم بدمي , تذوب .. كل نهد يسقط كالليرة الذهبية .. على رمال جسدي .. يذوب .. فلتكن لك حكمة السفن الفينيقية .. وواقعية المرافئ التي لا …

هل تسمحين لي أن أصطاف

-1- أيتها المرأة التي تستوطن جهازي العصبي .. هل تسمحين لي أن أصطاف كما يصطاف الآخرون ؟ وأتمتع بأيام الجبل .. كما يتمتع الآخرون .. الجبل مروحة حرير اسبانية وأنت مرسومة عليها .. وعصافير عينيك .. تأتي أفواجاً أفواجاً من جهة البحر .. كما تطير الكلمات من أوراق دفتر أزرق .. هل تسمحين لذاكرتي أن تكسر حصار رائحتك ؟ وتشم …

أقرأ جسدك .. وأتثقف

-1- يوم توقف الحوار بين نهديك المغتسلين بالماء .. وبين القبائل المتقاتلة على الماء .. بدأت عصور الانحطاط .. أعلنت الغيوم الإضراب عن المطر لمدة خمسمئة سنه .. وأعلنت العصافير الإضراب عن الطيران وامتنعت السنابل عن إنجاب الأولاد وصار شكل القمر كشكل زجاجة النفط .. -2- يوم طردوني من القبيلة .. لأني تركت قصيدة على باب خيمتك .. وتركت لك …