عندما تركض الأشجار

حين أحبُّ امرأةً .. يركضُ نحوي حافياً .. كل الشجرْ .. قصيدة عندما تركض الأشجار للشاعر الكبير نزار قباني

حوارُ الأطفال

إخْتَلَفَ الأطفالُ , حول نهداكِ الطالِعِ , يا صغيرتي فقال طِفْلٌ : إنَّهُ عريشةٌ من العِنَبْ .. وقال طفلٌ آخرٌ : بل إنه إسوارةٌ من الذَهَبْ وقال طفلٌ ثالثٌ : بل إنَّهُ مَرْوَحَةٌ من الحرير والقَصَبْ حتى أتى كبيرُهُمْ وقالَ عن نهداكِ , يا فَرَاشتي بأنَّه كتابُ شِعْرٍ وأَدَبْ .. قصيدة حوارُ الأطفال للشاعر الكبير نزار قباني

إختزال

  سأختصرُ الآنَ .. كُلَّ القضيَّهْ أنا طيِّبُ القلب في الحُبِّ جدّاً وأنتِ .. – برأي جميعِ الشُهُودْ – أهَمُّ مُمَثلةٍ مسرحيَّهْ .. قصيدة إختزال للشاعر الكبير نزار قباني

الطوفان

لم أُخطِّطْ .. قبل أن أهواكِ , يا سيدتي بل رأيتُ الماء يجتاحُ ثيابي .. أنتِ , يا سيدتي , رائعةٌ وأنا شخصٌ ضعيفٌ في الحسابِ .. قصيدة الطوفان للشاعر الكبير نزار قباني

أول أنثى .. أول رَجل

أتصورُ أنكِ أولُ أنثى .. ظهرتْ منذُ ملايين الأعوامْ وبأني أولُ رجلٍ عشقَ امراةً .. منذ ملايين الأعوامْ أتصورُ أني أعرفُ هذا الوجهَ , وأعرفُ هاتينِ الشفتينْ فخلال العطلةِ .. كنتُ ألمُّ القطنَ الأبيضَ .. عن شجر النهدينْ .. أتصورُ أني قد شاهدتكِ ذات صباحٍ , حافيةَ القدمينْ خارجةً من أعماقِ البحر .. كفابة موسيقى ورُخامْ .. *   أتصورُ …

تعديلٌ جديد على قانون قديم

إن تلاقى رَجُلٌ وامرأةٌ .. في حُجْرَةٍ خَرَجَ الشيطانُ مهزوماً .. لكيْ تدخلَ أزهارُ الربيعْ … قصيدة تعديلٌ جديد على قانون قديم للشاعر الكبير نزار قباني

صوت

كلما غرّدْتِ في الهاتفِ .. يا قُمْريَّتي هَرْهَرَتْ .. فوق سريري ياسمينهْ .. قصيدة صوت للشاعر الكبير نزار قباني

ما هو الحبُّ ؟

1 ما هو الحبُّ ؟ قرأنا عنه آلافَ الملفاتِ , ولا نعرف ما نحن قرأنا .. وقرأنا كُتُبَ التفسيرِ , والتنجيم , والطبِّ .. ولا نعرف من أين بدأنا .. وحفظنا كل ما في الأدب الشعبي .. من شعرٍ , وأزجالٍ .. ولا نذكر سطراً واحداً مما حفظنا .. وسألنا فقهاء الحبِّ عن أحوالهمْ فعرفنا أنهمْ لم يعرفوا أكثر منَّا …

أرجو أن تحبِّيهِ ..

في عيد ميلادكِ العشرين .. يا قمري فكرتُ .. فكرتُ .. فيما سوفَ أُهْديهِ كلُّ الخياراتِ , تبدو لي محددةً يا منْ لعينيكِ , كل العمر أعطيهِ فكيفَ يُفْرِحُ إنسانٌ حبيبتهُ ؟ ويكشفُ القلبُ عن أحلى أمانيهِ الوردُ ؟.. أصبحَ تقليداً أضيقُ بهِ والعطرُ ؟.. لا امرأةٌ إلا وتقتنيهِ لذا .. سأرسلُ يومَ العيدِ , سيدتي كتابَ شعرٍ .. فأرجو …

إمبريالية

قولي لشعركِ .. أن ينالَ إجازةً شهراً .. فشَعْرُكِ أصبحَ استعمارا ما زالَ كالمجنون .. يركضُ حافياً خلفي , ويرقصُ يَمْنَةً ويسارا أرخى ستائره عليَّ .. فلم أعُدْ أدري , إذا كان النهارُ نهارا مُتوحشٌ .. مُتسلطٌ .. مستأثرٌ في حكمهِ , لا يقبلُ الأعذارا هذا هو القمعُ الجميلُ .. رفضتهُ .. ولعنتهُ .. وقبلتهُ مُختارا .. * قولي لشعركِ …