ثورة الدجاج

نحن دجاج القيصر ِ .. نأكلُ قمح الخوف , ونشربُ من أمطار الملحْ كل نهارِ .. يأتينا البوليسُ قبيل صلاة الصبحْ يستجوبنا .. ويهددنا .. ويعلقنا .. بين السيفِ .. وبين الرمحْ . * نحن دجاجُ القيصر ِ .. يعلفـُنا في فصل الصيفِ , ويذبحنا في عيد الفصحْ … قصيدة ثورة الدجاج للشاعر الكبير نزار قباني

اليوميات السرية لقصيدة عربية

1 إذا سمعنا شاعراً .. يقرأ , في أمسيةٍ شعريةٍ, أشعارهُ قلنا لهُ : (أحسنتَ يا مطربنا الكبيرْ) إعقدْ على خصركَ شالاً أحمراً .. وارقص لنا , آخرَ ما كتبتَ .. يا شاعرنا الشهيرْ . أرقصْ لنا .. أرقص لنا .. فنحن قومٌ لا يرونَ الفرقَ بين دقة الخصر ِ .. وبينَ دقة التعبيرْ .. 2 إذا رأينا شاعراً يفتحُ …

السيرة الذاتية لسياف عربي

1 أيّها الناسُ : لقد أصبحتُ سُلطاناً عليكمْ فاكسروا أصنامكم بعدَ ضلالٍ ، واعبدوني .. إنّني لا أتجلّى دائماً فاجلسوا فوقَ رصيفِ الصبرِ ، حتّى تبصروني . أتركوا أطفالكم من غيرِ خُبزٍ .. واتركوا نِسوانَكم من غيرِ بعلٍ واتبعوني .. إحمدوا اللهَ على نعمتهِ فلقد أرسلني كي أكتبَ التاريخَ ، والتاريخُ لا يُكتَبُ دوني . إنّني يوسفُ في الحُسنِ ، …

إكتئاب

ليسَ في ذهني جوابٌ واضحٌ لسؤالاتكِ , يا سيدتي .. كلّ ما أعرفهُ . أنني أزدادُ حزناً حينَ عيناكِ تزيدان ِ اتساعاً وسوادا .. أنا لا أكتبُ في الغربةِ شعراً إنني أنكشُ جمراً ورمادا ما الذي من لغةِ الشاعر يبقى ؟ عندما ستعمل اللونَ الرماديّ مدادا . ما الذي من عنفوان ِ الشعر يبقى .. عندما يصبحُ الكرسيّ في المقهى …

كتاب بلا أصابع

شكراً .. لمن يقرؤنا على امتداد هذه الخريطةِ الرمليهْ شكراً .. لمن يقرؤنا في الغرفِ السريهْ فنحن كتابٌ بلا أصابع ٍ وأنبياءٌ دون أبجديهْ … قصيدة كتاب بلا أصابع للشاعر الكبير نزار قباني

كاتبان

الكاتب الكبيرْ هو الذي تنخرُ في عظامهِ جرثومة ُ الشجاعهْ والكاتبُ الصغيرْ هو الذي يبلع قبل نومهِ برشامة َ القناعهْ .. قصيدة كاتبان للشاعر الكبير نزار قباني

أربع رسائل ساذجة إلى بيروت

((الرسالة الأولى)) يا أصدقاَءَ الحزن في بيروتْ : كيفَ هي الأحوالْ ؟ نسألكمْ . ونحن ندري جيداً سذاجة السؤالْ . نسألكمْ . ونحن كالأيتامْ في جنازة الجمالْ . ((الرسالة الثانية)) يا أصدقاءَ الجُرح , في بيروتْ ألم تبيعوا قمراً .. لتشتروا زلزالْ ؟ ألم تبيعوا السُحُبَ الزرقاءْ .. والقلوعَ .. والرمالْ .. ألم تبيعوا الكرزَ الأحمر في غاباتكمْ والزعترَ البرّيَ …

أمي

رحمة الله على أمي .. فقد كانت تحت الشامَ , والماءَ , وزهرَ الياسمينْ . ثمّ .. لما رحلتْ بكتِ الشامُ عليها واستقالتْ بعدها أنهرُ الشام ِ جميعاً وشتولُ الياسمينْ … قصيدة أمي للشاعر الكبير نزار قباني

سلالات

من سلالاتِ العصافير ِ .. أنا لا سلالات الشجرْ وشراييني امتداد لشرايين القمرْ إنني أخزنُ كالأسماكِ في عينيَّ ألوان الصواري , ومواقيت السفرْ . أنا لا أشبهُ إلا صورتي فلماذا شبهوني بعُمَرْ ؟ قصيدة سلالات للشاعر الكبير نزار قباني

عنفوان

في المدن المالحةِ , الخائفةِ , المعقدهْ .. يشعرُ أهل العشق بالعار ِ .. وبالهوان ِ .. أما أنا .. فخين أهوى امرأة ً .. تأخذني هزة عنفوان ِ !! قصيدة عنفوان للشاعر الكبير نزار قباني