القصيدة الدمشقية

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

هذي دمشقُ.. وهذي الكأسُ والرّاحُ إنّي أحبُّ… وبعـضُ الحـبِّ ذبّاحُ أنا الدمشقيُّ.. لو شرحتمُ جسدي لسـالَ منهُ عناقيـدٌ.. وتفـّاحُ و لو فتحـتُم شراييني بمديتكـم سمعتمُ في دمي أصواتَ من راحوا زراعةُ القلبِ.. تشفي بعضَ من عشقوا وما لقلـبي –إذا أحببـتُ- جـرّاحُ مآذنُ الشّـامِ تبكـي إذ تعانقـني و للمـآذنِ.. كالأشجارِ.. أرواحُ للياسمـينِ حقـوقٌ في منازلنـا.. وقطّةُ البيتِ تغفو حيثُ ترتـاحُ طاحونةُ …

تلك هى الجريمة

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

1 يقال عني: شاعرٌ رجيم وإن ما أكتبه قصائدٌ رجيمة.. وإنني أخالف الأعراف.. والأخلاق والمناقب الكريمة.. 2 يقال أيضاً: إنني المسؤول عن إفلاسنا الروحي.. والقومي.. والإحباط.. والهزيمة.. يقال ألف قصةٍ وقصة .. عني فكل مبدعٍ في وطني يطفو على بحرٍ من النميمة، لكنني أظل دوماً واقفاً كالرمح فوق مركبي.. أواجه البروق, والرعود، والعواصف اللئيمة فإنني أعيش يا سيدتي, في وطنٍ …

قراءة ثانية في مقدمة ابن خلدون

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

1 هذا هو التاريخُ ، يا صديقتي من غيرِ ما تعليقْ. وكل ما قرأتِ عن سيرتِنا المعطّرهْ من كَرَمٍ.. ونَجْدةٍ.. و نَخْوَةٍ.. و العَفْوِ عندَ المقدِرَة.. ليس سوى تَلْفِيقْ.. وكل ما سمعتهِ من قصص الشهامهْ وعن سجايا حاتمٍ وعن حكايا عنترهْ.. لم يبقَ شيءٌ منه في المفكرهْ وكل ما سمعتِ عن حروبنا المظفَّرَهْ وكرِّنَا.. و فَرِّنا.. وأرضنا المحرَّرهْ.. ليس سوى …

القصيدة تطرح أسئلتها

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

يسرني جدا.. بان ترعبكم قصائدي وعندكم, من يقطع الاعناق.. يسعدني جدا .. بان ترتعشوا من قطرة الحبر.. ومن خشخشة الاوراق.. يا دولة.. تخيفها اغنية وكلمة من شاعر خلاق.. يا سلطة.. تخشى على سلطتها من عبق الورد.. ومن رائحة الدراق يا دولة.. تطلب من قواتها المسلحة ان تلقي القبض على الاشواق… يطربني.. ان تقفلوا ابوابكم وتطلقوا كلابكم خوفا على نسائكم من …

هذا أنا

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

1 أدمنت أحزاني فصرت أخاف أن لا أحزنا وطعنت ألافا من المرات حتى صار يوجعني ، بأن لا أطعنا ولُعِنْتُ في كل اللغات.. وصار يقلقني بأن لا ألعنا … ولقد شنقت على جدار قصائدي ووصيتي كانت .. بأن لا أدفنا. وتشابهت كل البلاد.. فلا أرى نفسي هناك ولا أرى نفسي هنا .. وتشابهت كل النساء فجسم مريم في الظلام .. …

عاصي الرحباني

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

1 عاصي الرحباني هو آخر الأشياء الجميلة في حياتنا هو آخر قصيدة، قبل أن ندخل في الأمية وآخر حبة قمح، قبل أن ندخل في زمن اليباس وآخر قمر، قبل أن تهاجمنا العتمة وآخر حمامة تحط على أكتافنا.. قبل زمن الخراب وآخر الماء قبل أن تشتعل الحرائق في ثيابنا وآخر الطفولة.. قبل أن تسرق الحرب طفولتنا 2 به بدأ الحب، وبه …

التصوير فى الزمن الرمادى

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

1 أحاول منذ الطفولة أن أتصور شكل الوطن رسمت بيوتاً, رسمت سقوفاً, رسمت وجوهاً, رسمت مآذن مطليةً بالذهب رسمت شوارع مهجورةً يقرفص فيها.. لكي يستريح التعب رسمت بلاداً, تسمى مجازاً, بلاد العرب.. 2 أحاول منذ الطفولة رسم بلادٍ تسامحني.. إن كسرت زجاج القمر وتشكرني.. إن كتبت قصيدة حبٍ وتسمح لي أن أمارس فعل الهوى ككل العصافير, فوق الشجر.. أحاول رسم …

رثاء فراشة

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

1 من أصعب الأشياء، أن يكتب الإنسان تاريخ فراشة فتاريخ الفراشات، يكون عادة مكتوبا على أجنحتها بالأخضر.. والأزرق.. والأحمر.. والبرتقالي.. ناديا تويني، هي فراشة منقوشة بالشعر من رأسها حتى قدميها.. وأنا طول عمري، أحسب ألف حساب، قبل أن ألمس جناحي فراشة، حتى لا يهرهر غبار القمر على أصابعي…. 2 حين التقيت ناديا تويني لأول مرة، تصورت أنها طالعة من كتاب. …

الطابور

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

طالبت ببعض الشمس, فقال رجال الشرطة: قف – يا سيد- في الطابور طالبت ببعض الحبر, لأكتب إسمي.. قالوا: إن الحبر قليلٌ… فالزم دورك في الطابور طالبت بأي كتابٍ أقرأ فيه.. فصاح قميصٌ كاكيٌ: من كان يريد العلم.. فإن عليه, قراءة منشورات الحزب.. وأحكام الدستور.. طالبت بإذن حتى ألقى امرأتي فأجابوني: إن لقاء المرأة صعبٌ.. وعلى العاشق, أن لا ييأس من …

تصميم

نزار قباني ديوان الكبريت في يدي ودويلاتكم من ورق

ليس في وسعك, يا سيدتي, أن تصلحيني فلقد فات القطار إنني قررت أن أدخل في حربٍ مع القبح.. ولا رجعة عن هذا القرار.. فإذا لم أستطع إيقاف جيش الروم أو زحف التتار وإذا لم أستطع أن أقتل الوحش فحسبي أنني أحدثت ثقباً في الجدار… قصيدة تصميم للشاعر الكبير نزار قباني Republished by Blog Post Promoter