هوامش على دفتر النكسة

نزار قباني ديوان هوامش على الهوامش

1 أنعي لكم، يا أصدقائي، اللغةَ القديمه والكتبَ القديمه أنعي لكم.. كلامَنا المثقوبَ، كالأحذيةِ القديمه.. ومفرداتِ العهرِ، والهجاءِ، والشتيمه أنعي لكم.. أنعي لكم نهايةَ الفكرِ الذي قادَ إلى الهزيمه 2 مالحةٌ في فمِنا القصائد مالحةٌ ضفائرُ النساء والليلُ، والأستارُ، والمقاعد مالحةٌ أمامنا الأشياء 3 يا وطني الحزين حوّلتَني بلحظةٍ من شاعرٍ يكتبُ الحبَّ والحنين لشاعرٍ يكتبُ بالسكين 4 لأنَّ ما …

إلى بيروت الأنثى مع الإعتذار

كَان لُبنَانُ لَكُم مَروَحَةٌ تَنشُرُ الأَلوَانَ وَالظِلَّ الظَلِيلاَ كَم هَزَيتمُ مِن صَحَارَاكُم إلَيهِ تَطلُبونَ اَلمَاءَ وَ الوَجهَ الجَمِيلاَ وأغتَسَلتُم بِنَدَى غَابَاتِهِ وِاختَبَأتُم تَحتَ جِفنَيِه طَوِيلاَ وِتَسَلَّقتُم عَلَى أَشجَارِهِ وِسَرَحتُم فِي بَرَارِيِه وُعُولاَ وِشَرِبتمُ مِن خَوَابِيِه نَبِيذَاً وَسَمِعتُم مِن شَوَادِيهِ هَدِيلاَ وِقَطَفتمُ مِن رَوَابِيهِ الخُزَامَى وَالعُيُونَ الخُضرَ وِ الخَدَّ الأَسِيلاَ وِاقتَنَيتمُ شَمسَهُ لُؤلُؤَةً وِرِكبتمُ أَنجمُ اللَّيلِ خُيُولاَ إِنَّهُ عَلّمَّكُم أَن تَعشَقُوا …

الخطاب

نزار قباني ديوان الأعمال السياسية

(1) أوقَفوني .. وأنا أضحكُ كالمجنونِ وحدي من خطابٍ كانَ يلقيهِ أميرُ المؤمنينْ كلّفتني ضحكتي عشرَ سنينْ سألوني ، وأنا في غرفةِ التحقيقْ ، عمّن حرّضوني فضحكتْ .. وعن المالِ ، وعمّن موّلوني .. فضحكتْ .. كتبوا كلَّ إجاباتي .. ولم يستجوبوني . قالَ عنّي المدّعي العام ، وقالَ الجندُ حينَ اعتقلوني : إنني ضدَّ الحكومَهْ لم أكنْ أعرفُ أنَّ …

إلى الجندي العربي المجهول

1 لو يُقتَلونَ .. مثلما قُتلتْ لو يعرفونَ أن يموتوا .. مثلما فعلتْ .. لو مُدمنو الكلامِ في بلادنا قد بذلوا نصفَ الذي بذلتْ .. لو أنهم من خلفِ طاولاتهمْ قد خرجوا .. كما خرجتَ أنتْ .. واحترقوا في لهبِ المجدِ، كما احترقتْ .. لم يسقطِ المسيحُ مذبوحاً .. على تُرابِ الناصرهْ .. ولا استُبيحتْ تَغلبٌ وانكسرَ المناذرهْ … لو …

قصة راشيل شوارزنبرغ

نزار قباني ديوان الأعمال السياسية

أكتب للصغار.. للعرب الصغار حيث يوجدون… لهم على اختلاف اللون والاعمار..والعيون.. أكتب للذين سوف يولدون.. لهم أنا أكتب..للصغار… لأعين يركض في أحداقها النهار… أكتب باختصار.. قصة ارهابية مجندة.. يدعونها راشيل… قضت سنين الحرب في زنزانه منفردة.. كالجرذ..في زنزانه منفردة.. شيدها الالمان في براغ… كان أبوها قذراً من أقذر اليهود… يزور النقود.. وهي تدير منزلاً للفحش في براغ… يقصده الجنود… وآلت …

بيروت محظيتكم.. بيروت حبيبتي

1 سامحينا.. إن تركناكِ تموتينَ وحيدهْ .. وتسلّلنا إلى خارجِ الغرفةِ نبكي كجنودٍ هاربينْ سامحينا .. إن رأينا دمكِ الورديَّ ينسابُ كأنهارِ العقيقْ وتفرّجنا على فعلِ الزِنا .. وبقينا ساكتينْ .. 2 آهِ .. كم كُنّا قبيحينَ، وكُنّا جُبناءْ .. عندما بعناكِ، يا بيروتُ، في سوقِ الإماءْ وحجزنا الشققَ الفخمةَ في حيِّ (الإليزيه) وفي (مايفير) لندنْ … وغسلنا الحزنَ بالخمرةِ، …

حوار مع أعرابي أضاع فرسه

نزار قباني ديوان الأعمال السياسية

1 لو كانتْ تسمعُني الصحراءْ لطلبتُ إليها أن تتوقّف عن تفريخِ ملايينِ الشعراءْ وتحرِّر هذا الشّعب الطيّبَ من سيفِ الكلماتْ ما زلنا منذُ القرنِ السّابعِ ، نأكلُ أليافَ الكلماتْ نتزحلقُ في صمغِ الرّاءاتْ نتدحرجُ من أعلى الهاءاتْ وننامُ على هجوِ جريرٍ ونفيقُ على دمعِ الخنساءْ ما زلنا منذ القرنِ السابعِ .. خارجَ خارطةِ الأشياءْ نترقّبُ عنترةَ العبسيَّ .. يجيءُ على …

جريمة شرف أمام المحاكم العربية

نزار قباني ديوان الأعمال السياسية

1 … وفقدتَ يا وطني البكارهْ لم يكترثْ أحدٌ .. وسُجّلتِ الجريمةُ ضدَّ مجهولٍ ، وأُرخيتِ السّتارهْ نسيتْ قبائلُنا أظافرَها ، تشابهتِ الأنوثةُ والذكورةُ في وظائفِها ، تحوّلتِ الخيولُ إلى حجارهْ .. لم تبقَ للأمواسِ فائدةٌ .. ولا للقتلِ فائدةٌ .. فإنَّ اللحمَ قد فقدَ الإثارهْ .. 2 دخلوا علينا .. كانَ عنترةُ يبيعُ حصانهُ بلفافتَيْ تبغٍ ، وقمصانٍ مشجَّرةٍ …

ترصيع بالذهب على سيف دمشقي

نزار قباني ديوان الأعمال السياسية

أتراها تحبني ميسـون..؟ أم توهمت والنساء ظنون يا ابنـة العمّ… والهوى أمويٌ كيف أخفي الهوى وكيف أبين هل مرايا دمشق تعرف وجهي من جديد أم غيّرتني السنيـنُ؟ يا زماناً في الصالحية سـمحاً أين مني الغِوى وأين الفتونُ؟ يا سريري.. ويا شراشف أمي يا عصافير.. يا شذا، يا غصون يا زورايب حارتي.. خبئني بين جفنيك فالزمان ضنين واعذريني إن بدوت حزيناً …

جمال عبد الناصر

(1) قتلناك .. يا آخر الأنبياءْ قتلناكَ .. ليس جديداً علينا اغتيال الصحابة والأولياءْ فكم من رسول قتلنا .. وكم من إمام .. ذبحناه وهو يصلي صلاةَ العشاءْ فتاريخنا كله محنة ٌ وأيامنا كلها كربلاءْ .. (2) نزلت علينا كتاباً جميلاً ولكننا لا نجيد القراءه .. وسافرتَ فينا لأرض البراءه ولكننا .. ما قبلنا الرحيلا .. تركناك في شمس سيناء …