أصبحت جزءاً من يدي ..
جزءاً من انسيابها
من جوها الماطر
من سحابها
كأنما ..
في لحمها , حُفِرْتِ
في أعصابها ..
*
أصبحت جزءاً من يدي
أراك في عروقها ,
في غيمها الأزرق ,
في ضبابها ,
أراك في هدوئها
أراك في اضطرابها
في حزنها ,
في صمتها الطويل ,
في اكتئابها ,
أراك في الدمع الذي
يقطر من أهدابها ..
أراك يا حبيبتي
على يدي نائمة ً ..
كطفلة نامت على كتابها ..
*
أصبحت جزءاً من يدي
إسمك مكتوب على أبوابها
وجهك مرسوم على ترابها
تذكري ..
كم مرة .. لعبت بالثلج على هضابها
وضِعْتِ كالنجمة في أعشابها
كم مرة ..
دفأت كفيك على أحطابها
*
لا .. لست جزءاً من يدي
أنت يدي .
بشمسها .. وبحرها
وطهرنا .. وكفرها ..
ونثرها .. وشعرها ..
وحبك المحفور , بالسكين ,
في أعصابها ..

قصيدة يدي للشاعر الكبير نزار قباني

%d مدونون معجبون بهذه: