لو ظلّ عقلي صغيرا

قبلَ عشرينَ , أو ثلاثينَ عاماً
كان عقلي في الحبِّ عقلاً صغيرا
لم أكنْ جيداً بكل دروسي
فير أني في العشقِ , كنتُ أميرا
كنتُ في ذلك الزمان جريئاً
أحملُ الشمسَ في يدي .. عصفورا
ونجومَ السماء كنتُ أراها
شجراً .. منهُ أقطفُ الزعرورا
وأنادي الأشجارَ كي تكتبَ الشِعرَ ..
وأدعو الأسماكَ .. حتى تطيرا … 

قبلَ عشرينَ , أو ثلاثينَ عاماً
كنتُ طفلاً يحبُّ من غير عقلٍ
ويحبُ التغييرَ .. والتكسيرا ..
كانَ نهداكِ يُمطران نجوماً
ويرشانِ حوليّ الكشميرا ..
*
بعد عشرينَ , أو ثلاثين عاماً
أتمنى .. لو ظلَّ عقلي صغيرا …

قصيدة لو ظلّ عقلي صغيرا للشاعر الكبير نزار قباني

Republished by Blog Post Promoter