الجنرال يكتب مذكراته

1
قاتلت بالأسنانْ
كي أحملَ الماءَ إلى قبيلتي
أجعل الصحراء بستاناً من الألوانْ
وأجعل الكلام من بنفسج ٍ
وضحكة المرأة من بنفسج ٍ
ثديها .. قمة عنفوانْ …
2
قاتلت بالسيف وبالقصيدهْ
كي أحعل الحبّ إلى مدينتي .
وأغسلَ عن الوجوه والجدرانْ
وأجعلَ العصر أقل قسوة
أوجعل البحر أشد زرقة
وأجعل الناس ينامون
على شراشف الحنانْ ..
3
قاتلت عصراً كاملاً
كي أشعاَ النيران في ذاكرتي
وفي ثياب من تبقى من بني عثمانْ .
وأوقفَ الذكور عن إرهابهم
وأنقذ النساء من أقبية السلطان
حفظت للكلمةِ كبرياءها
ولم أسافر مرةً واحدةً
لأمدح الأمينَ ..
أو لأمدح المأمونَ ..
أو لأمدح الخليفة النعمانْ …
4
قاتلت خمسين سنه
حتى أقيم دولة الحب التي أريدها
ودولة الإنسانْ .
لكنني اكتشفت أن ما كتبتهُ
ليس سوى حفر ٍ على الصوانْ ..
5
… وها أنا , من بعد خمسين سنه
تأكلني الأحزان
لأن من حاولت أن أجعلهم آلهة ,
قد تركوني خلفهمْ ,
وفضلوا عبادة الشيطانْ …

قصيدة الجنرال يكتب مذكراته للشاعر الكبير نزار قباني

Republished by Blog Post Promoter