سألني ضابط الحدودْ .
كم عمرك ؟
قلتُ : خمس وستون قصيدة ..
قال : يا الله .. كم أنتَ طاعن في السن ..
قلت : تقصد .. كم أنا طاعنٌ في الحرية …

قصيدة إستجواب للشاعر الكبير نزار قباني

%d مدونون معجبون بهذه: