أنتِ لولا الشعر .. ما كنتِ بتاريخ النساء

1
لم أزل من ألف عام
لم أزل أكتب للناس دساتير الغرام .
وأغني للجميلات ،
على ألف مقام ومقام ..
أنا مَن أسَّسَ جمهورية ً للحب
لا يسكنها إلا الحمام …

2
لم أزل من ألف عام
أحمل الأنثى على ظهري
وأرسيها على بر السلام .
لم أزل أعمل كالنحلة في جمع الأزاهير ..
وتطبيع العصافير ..
وفي تزيين قاعات الشام ..
أنا من ربيت دود القز في أشجار نهديك ..
وحركت أحاسيس الرخام …

3
منذ أن غنيت أولى كلماتي
وأنا أرفع شمس العشق في وجه الظلام
لم أنم طيلة قرن كامل
يا ترى ، في أي قرن قادم ..
سوف أنام ؟؟ ..

4
قبل أن أكتب في خصرك شعراً
لم يكن عالمنا يعرف ما ريش النعام …

5
كنت ، يا سيدتي ، خرساء قبلي
وبفضلي …
صار نهداك يجيدان الكلام !! .

6
فاشكريني ..
كلما شاهدتِ أعضاءك في ماء المرايا ..
فبدوني لن يكون القد قداً …
أو تكون الساق ساقاً ..
أو يكون الكحل كحلاً ..
أو يكون الورد وردا …
وبدوني ..
لن يكون الشِعر إعصاراً .. وسيفاً يتحدى ..
وبدوني ..
لن تري في كتب التاريخ عفراء وليلى ..
أو تري هنداً .. ودعدا …

7
واشكريني مرة ثانية
كلما جاء ربيع أو شتاء ..
فبدوني لن تكوني قمراً ..
يسكب الفضة والثلج على نار المساء ..
وبدوني ..
لم يكن ثغرك مرسوماً كخط الاستواء !! .

8
يا التي رصعتُ كشمير يديها
بخيوط من قصب ..
وحواشي ثوبها
برقاقات الذهب ..
والتي مرت كعصفور ربيعي
بتاريخ الأدب ..
اشكري الشعر كثيراً ..
أنت ، لولا الشعر ، يا سيدتي
لم يكن اسمك مذكوراً
بتاريخ النساء !! …

قصيدة أنتِ لولا الشعر .. ما كنتِ بتاريخ النساء للشاعر الكبير نزار قباني

Republished by Blog Post Promoter